السبت, 4 ديسمبر , 2021 3:33 م
الرئيسية / مصر / استراتيچية العلوم والتكنولوجيا والابتكار ٢٠٢٤ الافريقية علي مائدة ” رواق افريقيا “

استراتيچية العلوم والتكنولوجيا والابتكار ٢٠٢٤ الافريقية علي مائدة ” رواق افريقيا “

كتبت د. نسرين مصطفى

عقدت وزارة الشباب والرياضة ” برئاسة الدكتور اشرف صبحي ، اللقاء الثاني ضمن فعاليات ” صالون رواق افريقيا”  الشهري ، حول وضع العلوم والتكنولوجيا والابتكار في افريقيا ، تزامنا للدور الاقليمي الذي تتبناه مصر بترأسها الاتحاد الافريقي 2019 .

وحضر اللقاء الدكتور احمد حمدي ، المديرالتنفيذي لمفوضية البحث العلمي والتقني بالاتحاد الافريقي ، الدكتور اسلام ابو المجد مستشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي للشئون الافريقية ،و الدكتورة ميريت رستم ممثل مصر باتحاد مجالس البحث العلمي العربية ، دينا فؤاد رئيس الادارة المركزية للبرلمان والتعليم المدني بوزارة الشباب والرياضة وحسن غزالي منسق عام مكتب الشباب الافريقي ونائب رئيس اتحاد الشباب الافريقي وتناول  اللقاء مناقشة الفرص والتحديات الخاصة بمجال العلوم والتكنولوجيا في افريقيا ومدي تأثيرها علي الشباب الافريقي .

واكد الدكتور احمد حمدي المديرالتنفيذي لمفوضية البحث العلمي والتقني بالاتحاد الافريقي علي اهمية البحث العلمي وخاصة في المنطقة الافريقية وضرورة ربط موضوعات البحث العلمي بالشباب ومجال ريادة الاعمال ، مشيراً الي دور البحث العلمي في المساهمة في حل مشكلات القارة الافريقية في مختلف المجالات ،

واضاف حمدي ان الاهتمام بالعلوم والتكنولوجيا في مجال الصراعات الانسانية يقوم بدوره في حل الكثير من القضايا والمشاكل والتحديات التي تواجة القارة الافريقية ، مؤكدا ان رؤية واستراتيجية مصر 2030 يمكن تحقيقها بمساعدة الشباب الواعي ومن خلال التكنولوجيا والعلوم والابتكار .

ومن جانبه اشار الدكتور اسلام ابو المجد مستشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي للشئون الافريقية الي ان وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تسعي دائما بالاهتمام بتوعية الشباب بقضايا القارة الافريقية والتعرف عليها خاصة انهم يمثلون القوة الدافعة في كافة المجالات رغم التحديات الكبيرة التي تواجهها القارة ، مؤكدا علي اهمية تعاون الجامعات علي المستوي الاقليمي في مجال البحث العلمي ووضع الاولويات في تنفيذ الاستراتيجيات .

كما اوضحت الدكتورة ميريت رستم ممثل مصر باتحاد مجالس البحث العلمي العربية ، اسس اختيار موضوعات المنحة المقدمة للشباب والتي تتمثل في ان تتسق مع الخطة الاستراتيجية للدولة وتسهم بشكل مباشر في استكمال خطط الدولو في المجالات ذات الاولوية وكذلك تساهم في توسيع قاعدة التعاون بين مؤسسات البحث العلمي المختلفة ، مشيرة الي ان الهدف الرئيسي من برنامج المنحة هو تأهيل المشاركين من شباب الباحثين لريادة البحث العلمي في العلوم والتكنولوجيا ، رفع قدرتهم العلمية وتحقيق بعض الاهداف التنموية واستغلال الموارد والامكانات البحثية المتاحة من خلال تعاون مشترك .

فيما ناقش الشباب الافريقي المشارك في الصالون تحديات البحث العلمي والمشكلات التي تواجه الشباب في مجال التكنولوجيا والعلوم والابتكار ومنها مشكلة التمويل ، صعوبة استفادة الشباب من المنح ، الحالة المادية للباحث ، كما عرض بعض شباب الباحثين تجاربهم العلمية والبحثية واختراعاتهم وابداعتهم ولمناقشتها مع المتخصصين .

واقترح الشباب الافريقي بعض التوصيات منها انشاء مركز تسويق للاختراعات وانشاء شركة تقوم بتمويل المشروعات العلمية في مصر ، مشاركة الشباب في متابعة تنفيذ الاستراتيجيات والخطط بالاضافة الي تنفيذ برامج تدريبية مشتركة بين الشباب الافريقي والاهتمام بالعلوم الاجتماعية من خلال البحث العلمي ، وضع اليات واضحة للتواصل مع الجامعات والشباب علي مستوي القارة الافريقية .

وفي نهاية اللقاء كرمت الأستاذة دينا فؤاد وكيل الوزارة د. أحمد حمدي علي مجهوداته القيمة تجاه القارة الأفريقية علي مستوي البحث العلمي. 

ويأتي الصالون في اطار اهتمام مؤسسات الدولة بالبعد الخارجي ضمن رؤية 2030 والتي تهدف الي تعميق العلاقات بين شعوب القارة ، حيث يهدف ” رواق افريقيا ” الي تعزيز الروابط الثقافية والعلمية بين ابناء القارة الافريقية ويتيح الفرصة للشباب للتعرف علي عدد من المفكرين والمسؤلين والمبادرين العاملين في الشأن الافريقي ، مما يعد قناة حوارية تهدف الي بناء كوادر شبابية معنيه بالشأن الافريقي.