الأحد, 1 أغسطس , 2021 10:16 ص
الرئيسية / عاجل / الرئيس عبدالفتاح السيسي يشهد وقائع الندوة التثقيفية الخامسة والعشرين للقوات المسلحة
السيسيى يكرم اسر الشهداء

الرئيس عبدالفتاح السيسي يشهد وقائع الندوة التثقيفية الخامسة والعشرين للقوات المسلحة

  شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، القائد الأعلي للقوات المسلحة، اليوم الخميس ، وقائع الندوة التثقيفية الخامسة والعشرين التى نظمتها إدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة، والتي تأتي تزامنا مع استمرار احتفالات مصر والقوات المسلحة بذكري بيوم الشهيد والمحارب القديم .

بدأت وقائع الندوة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم أعقبه فيلم تسجيلي من إنتاج إدارة الشئون المعنوية تحت عنوان ” نداء الواجب ” الذي تناول نماذج مشرفة لبطولات وتضحيات ابناء مصر من رجال القوات المسلحة والشرطة الذين قدموا ارواحهم ودمائهم دفاعاً عن الوطن وحماية شعبة العظيم من جيل الي جيل .

وألقي الدكتور أسامة الازهرى محاضرة بعنوان “منزلة الشهيد عند الله” تحدث خلالها عن خصال النفس البشرية والتي إما تقود صاحبها الي المعصية والفجور والافساد في الارض ، أو تكون نورانية تهدي الي الحق واليقين ويخرج منها العلماء والاولياء والصالحين .

 وأكد ان الشهداء الحق هم من يدافعون عن الاوطان ويقدموا ارواحهم من اجل ان ينعم غيرهم بالحياة والامن والاستقرار ، وليس من يقتلون النفس التي حرم الله الا بالحق ويسعون الي القتل والترويع وتخريب الاوطان .

 مشيرا الي فضل ومكانه الشهيد وجزاءه عند الله بما قدمه من بطولة وتضحية من اجل إعلاء كلمة الحق والدفاع عن الوطن وصون مقدساته .

واستعرض اللواء السيد الغالى مدير جمعية المحاربين القدماء وضحايا الحرب جهود القوات المسلحة في تقديم كافة اوجة الرعاية لاسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية من خلال الانشطة والخدمات الصحية والاجتماعية والترفيهية التي تقدمها الجمعية وافرعها المنتشرة في جميع انحاء الجمهورية لأعضائها ،تقديرا لما قدموة لمصر من تضحيات وبطولات .

ذكريات لاتنسى

 

وتضمنت الندوة التثقيفية الخامسة والعشرين فقرة بعنوان ” ذكريات لاتنسى ” تحدثت خلالها زوجة العقيد شهيد احمد عبد الحميد الدرديرى ، ووالدة الرائد شهيد مصطفى حجاجى حلمى محمد ، عن بعض المواقف التي لا تنسي في حياة هؤلاء الابطال الذين لبوا نداء الواجب وكانوا طوال حياتهم نموذجا للقيم والمبادئ الاصيلة وقدوة يحتذي بها لكل من حولهم في الايمان والوفاء وحب الوطن .

كذلك الشهيد محمد المعتز محمد رشاد الذي اخفي عن اسرته مكان خدمته العسكرية في سيناء ، واصيب في احد العمليات لينقل بعدها الي المستشفي ويلبي نداء ربه بين يدي والده الذي كان بالمصادفة ضمن الفريق الجراحي الذي حاول انقاذ حياته .

علي باب مصر

 

كما شملت الندوة فقرة فنية القي خلالها الشاعر الناشئ حسين علوان مجموعة من الابيات الشعرية ، وقدم كورال الاطفال بدار الاوبرا المصرية بالتعاون مع ادارة الشئون المعنوية وزارة الشباب والرياضة مجموعة من الاغاني الوطنية من بينها “علي باب مصر” ، “زي ماهيا حبها” و “فيها حاجة حلوة” .

وفي لمسة وفاء لشهداء القوات المسلحة والشرطه الذين لبوا نداء الواحب وقدموا ارواحهم دفاعاً عن مصر وشعبها ، قام الرئيس عبد الفتاح السيسى بتكريم عدد من اسر الشهداء ومصابي العمليات الحربية الذين ضربوا اروع الأمثلة في التضحية والعطاء خلال معارك الاستنزاف وحرب اكتوبر المجيدة .

وتكريم اسماء عدد من الشهداء ابطال القوات المسلحة والشرطة الذين استشهدوا خلال المواجهات التي تخوضها قوات انفاذ القانون لتطهير سيناء من الارهاب ، وعبرت مجموعة من امهات الشهداء المكرمات بكلمات تفيض بالعطاء وحب الوطن مست قلوب الحاضرين.

مؤكدين ان مصر ستظل دائما اعظم مما قدمه ابنائهم من بطولات وتضحيات فداء لوطنهم ورفع راية الحق وتحقيق الامن والامان للمصريين .

حضر الندوة الفريق اول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحه وزير الدفاع والانتاج الحربي والفريق محمود حجازي رئيس أركان حرب القوات المسلحة وعدد من الوزراء وقادة الافرع الرئيسية ، وعدد من كبار رجال الدولة وقادة وضباط القوات المسلحة والشرطة وعدد من اعضاء مجلس النواب ورموز من الصحافة والاعلام وعدد من طلبة الكليات والمعاهد العسكرية وطلبه الجامعات المصرية