السبت, 4 ديسمبر , 2021 3:46 م
الرئيسية / عاجل / السيسي يوجه التحية والتقدير للمرأة المصرية ويشيد بجهودها فى مسيرة الوطن
اعضاء المجلس القومى للمرأة فى صورة تذكارية مع الرئيس السيسي

السيسي يوجه التحية والتقدير للمرأة المصرية ويشيد بجهودها فى مسيرة الوطن

بمناسبة يوم المرأة العالمى أستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم  الاربعاء أعضاء المجلس القومي للمرأة، برئاسة الدكتورة مايا مرسى رئيسة المجلس.

وصرح السفير علاء يوسف المُتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية بأن الرئيس وجَّه في بداية اللقاء كل التحية والتقدير والاحترام للمرأة المصرية ولأعضاء المجلس القومي للمرأة بمناسبة يوم المرأة العالمي،

واشاد الرئيس عبدالفتاح السيسي بجهود المرأة المصرية المُقدّرة في مسيرة الوطن ومساهمتها بمسئولية وفعّالية في التغلب على ما يواجه مصر من تحديات باعتبارها شريكاً أساسياً في التنمية وصمام أمان حقيقي للشعب والدولة المصرية.

وأضاف الرئيس  أن السنوات الماضية وما شهدته من أحداث عكست ما تتمتع به المرأة المصرية من إدراك ووعي عميق بالمخاطر التي تُحدق بالوطن، وهو ما جعلها منتبهة لمساعي النيل من وحدة وتماسك الشعب المصري وفي صدارة المدافعين عن الوطن.

كما أكد الرئيس  السيسي حرص الدولة ودعمها لجميع الجهود الهادفة لتمكين المرأة وتعزيز دورها في مختلف نواحي الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية بالبلاد،

كما اشار إلى أن إعلان عام 2017 ليكون عاماً للمرأة المصرية يؤكد هذا التوجه .

وثمن رئيس الجمهورية  في هذا الإطار الجهود والأنشطة التي يقوم بها المجلس القومي للمرأة وأعضائه في سبيل النهوض بأحوال المرأة المصرية والدفاع عن حقوقها والتوعية بأهمية دورها باعتبارها نصف المجتمع وشريكة رئيسية في تحقيق التطور والتقدم الذي يلبي تطلعات الشعب المصري.

وأضاف المُتحدث الرسمي أن الدكتورة مايا مرسى رئيسة المجلس القومي للمرأة أعربت خلال اللقاء عن خالص الشكر والتقدير للرئيس لما يشهده الواقع المصري من تنامٍ ملحوظ فيما يتعلق بالاهتمام بقضايا المرأة وتمكينها،

واشارت رئيسة المجلس القومى إلى أن تولي سيدات مصر المناصب القيادية وتعيين أول سيدة في منصب محافظ، فضلاً عن إعلان عام 2017 عاماً للمرأة المصرية، هي انجازات تؤكد مدي إيمان الرئيس بأهمية دور المرأة والعمل على تمكينها والحفاظ على حقوقها.

واستعرضت الدكتورة مايا مرسي مُجمل الجهود التي قام بها المجلس القومي للمرأة خلال العام الماضي، والتي شملت أنشطة مختلفة في مجالات تمكين المرأة على الأصعدة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والصحية، فضلاً عن القيام بحملة قومية لاستخراج بطاقات الرقم القومي والأوراق الثبوتية للسيدات من الفئات الأكثر احتياجاً بهدف إدراجهن في برامج التضامن الاجتماعي، وإطلاق برامج للتدريب وحملات توعية بمختلف التحديات التي تواجه المرأة المصرية.