السبت, 25 سبتمبر , 2021 7:31 ص
الرئيسية / حوادث وقضايا / إخلاء سبيل مساعد مدير أمن الإسماعيلية للوحدات

إخلاء سبيل مساعد مدير أمن الإسماعيلية للوحدات

قررت النيابة العامة بالإسماعيلية إخلاء سبيل مساعد مدير أمن الإسماعيلية للوحدات، وحبس مأمور سجن المستقبل ورئيس مباحث السجن 4 أيام على ذمة التحقيق وذلك عقب استلامها لتحريات الأمن الوطنى والأمن العام.

وأصدرت النيابة العامة بالإسماعيلية قرارا مساء أمس الإثنين بالتحفظ مساعد مدير أمن الإسماعيلية للوحدات ومأمور سجن المستقبل ورئيس مباحث السجن لحين ورود تحريات الأمن الوطني والأمن العام حول واقعة هروب سجناء من سجن المستقبل بالإسماعيلية.

وقد استمعت النيابة العامة على مدار عدة ساعات إلى أقوال مساعد مدير الأمن للوحدات ومأمور السجن ورئيس المباحث فى السجن وسؤالهم عن تعطل كاميرات المراقبة داخل السجن وعدد الأفراد والضباط المكلفين بعمليات تأمين السجن وعدد العنابر والأسلحة، التي تستخدم في عمليات التأمين وكيفية تأمين السجن والعنابر من الداخل والقوة التأمينية من أفراد وأمناء والتسليح الذي بحوزة أفراد التأمين داخل السجن.

وعقب الانتهاء من التحقيقات طلبت النيابة العامة من الضباط المتهمين دفاتر أحوال السجن والخدمات وتسيلم وتسلم الأسلحة والذخيرة الخاصة بالأفراد وخدمات التأمين بالسجن وأصدرت قرار بالتحفظ عليهم لحين ورود تحريات الأمن الوطنى والأمن العام.

كما أصدرت النيابة العامة بالإسماعيلية قرارا بتجديد حبس 3 ضباط أحدهم برتبة عقيد واخر برتبة رائد معاون مباحث السجن والاخير برتبة ملازم اول ضابط نوباتجى السجن بالإضافة إلى حبس 11 فردا وأمين شرطة من قوة سجن المستقبل 15 يوما علي ذمة التحقيقات في واقعة هروب السجناء من سجن المستقبل المركزى بالإسماعيلية فجر الجمعة الماضية .

ووجهت النيابة العامة إلى كل من رائد شرطة معاون مباحث سجن المستقبل وعقيد وملازم أول و11 فردا وأمين شرطة من الخدمات المكلفة بتأمين السجن وقت الواقعة تهم الاهمال الجسيم مما تسبب في هروب المتهمين من السجن، وعقب ذلك اصدرت قرارا بحبسهم 4 ايام على ذمة التحقيق جددت 15 يوما أخرى .

وأصدرت النيابة العامة بالاسماعيلية قرارا بتجديد حبس المخبر المتهم بإدخال السلاح الآلى إلى المتهمين داخل سجن المستقبل بالإسماعيلية 15 يوما أخرى على ذمة التحقيق مما أدى إلى هروب 6 متهمين فجر الجمعة الماضية تم القبض على أحدهم عقب هروبه من السجن ومازال 5 آخرين هاربين.

وقال مصدرقضائى إن الضباط المتحفظ عليهم يواجهون تهم الإهمال الجسيم والإهمال في تأدية وظائفهم، مما ترتب عليه دخول أسلحة نارية وذخيرة إلى السجناء ساعدتهم في عملية الهروب من سجن المستقبل فجر الجمعة الماضية.

وجاء فى أقوال المتهم الهارب بعد القبض عليه “عوض الله موسي ” بأنه تم الاتفاق مع المخبر المتهم علي إدخال 3 قطع سلاح آلى، داخل سيارة الترحيلات مقابل حصوله علي مبلغ 100 ألف جنيه.

وأضاف المتهم فى اعترافاته أمام النيابة بأن المخبر نجح فى إدخال الأسلحة والذخيرة للسجن بعد أن تحصل عليها من أهالى المساجين الهاربين.

وعقب سماع أقوال المخبر المتهم “علم الدين ابراهيم شاهين” وجهت النيابة العامة له تهم حيازة أسلحة آلية بدون ترخيص وتهريب الأسلحة إلى سجناء والاتفاق والمساعدة علي هروب سجناء قيد الحبس وتقاضي رشوة ،والاشتراك والمساعدة في قتل ضابط الشرطة ومواطن وإصابة فرد شرطة آخر وقررت النيابة العامة حبسة 4 أيام على ذمة التحقيق جددت 15 يوما أخرى.

كما قررت النيابة العامة تجديد حبس المتهم عوض الله موسى المتهم الهارب ، من ضمن المتهمين الستة من سجن المستقبل والذى تم ضبطه عقب هروبه من السجن وزوجته وسائق السيارة، التى ساعدته على الهروب من أمام السجن 15 يوما على ذمة التحقيق ووجهت النيابة العامة للمتهم قتل مواطن برئ وإصابة شرطى وقتل المقدم محمد الحسينى رئيس مباحث أبوصوير.

وكان سجن المستقبل قد تعرض فى الساعات الأولى من صباح الجمعة الماضية لمحاولة هروب جماعى ، وقد أحبطت والأجهزة الأمنية المحاولة ، بعد هروب 6 من المساجين بينهم تكفيريين وجنائيين .

وعلى حلفية هروب سجناء ” المستقبل ” بالإسماعيلية أطاح اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية بالعديد من قيادات مديرية أمن الاسماعيلية وأصدر عدة قرارات ليتم نقلهم من أماكنهم خارج الإسماعيلية.

وقد شملت عملية النقل اللواء على العزازى مدير أمن الإسماعيلية ونائبه اللواء جمعة توفيق حكمدار الإسماعيلية واللواء محمد الخولى مساعد مدير الأمن للأمن العام حيث تم نقلهم إلى ديوان عام وزارة الداخلية.