الإثنين, 27 سبتمبر , 2021 12:37 ص
الرئيسية / مقالات / قبل ما تخسر طعم النصر

قبل ما تخسر طعم النصر

٤٣عاما تمر علي ذكري يوم العزه والكرامه يوم العبور ومن حسن الطالع ان تستقبل مصر فى نفس اليوم حامله المروحيات ميسترال انور السادات ومن ترتيب القدر ان حامله المروحيات الأولي جمال عبد الناصر وصلت الي مصر فى شهر رمضان المبارك الذى كان يوافق شهر اكتوبر ٧٣ وقت العبور وكأن مصر كانت علي موعد مع تجديد نصرها بإضافة حاملتي المروحيات فى نفس التوقيت لتضيف فرحه علي فرحه وتؤكد على انها تقفز بخطي واثقه للأمام لتصبح اليوم الدوله الأولي فى الشرق الأوسط والثالثة بين دول البحر المتوسط التي تمتلك هذه السفينه الحرييه التي تعد من احدث حاملات الهليكوبتر علي مستوي العالم حدثوا ابنائكم عن اكتوبر العبور احكوا لهم كيف اصرت مصر ان تعبر الى النصر بروح رفضت اليآس والاستسلام احكو لهم عن اجدادهم الأشداء علي الأعداء الرحماء فيما بينهم فلا توجد أسره لم يشارك احد ابناءها فى صناعه النصر سواء على جبهة القتال او من خلال المقاومه الشعبيه او حتي فى مواقع العمل المختلفة فتشوا ستجدوا قصص رجال ، نساء و شباب رسموا طريق النصر بالصبر والارادة بالحب والوحده فما احوج عقولنا لتلك الحكايا وقلوبنا لذلك الحب وحياتنا لهذه الرموز دور فى البوم الصور طلع الحكايات اشتري دماغك قبل ما تخسر طعم النصر.