السبت, 25 سبتمبر , 2021 8:53 ص
الرئيسية / ثقافة والادب / الحرية للفنون الشعبية تمثل مصر في بلغاريا

الحرية للفنون الشعبية تمثل مصر في بلغاريا

استمراراً لمشاركة فرق الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة د. سيد خطاب تمثيل مصر في المهرجانات الخارجية، شاركت فرقة الحرية للفنون الشعبية التابعة لفرع ثقافة الإسكندرية في فعاليات الدورة العشرين لمهرجان “فيتوشا” الدولي في بلغاريا الذي أقيم في الفترة من 21 حتى 27 يوليو الجاري .
قال نصر الدين محمد مدير الفرقة إنه تم تقديم عدداً من التابلوهات الاستعراضية خلال المهرجان منها “الإسكندراني، الصيادين، الفرح الإسكندراني، عرب العامرية، العرض الفرعوني، التنورة على أنغام المزمار البلدي” وغيرها من التابلوهات التي تعبر عن البيئة المصرية والفلكلور الشعبي بمصاحبة يحيي عبد المقصود مطرب الفرقة.
كما عقد قصر ثقافة الشاطبي ندوة تثقيفية بعنوان “دورة الميكنة الحديثة في تحسين بنية العمل” بمقر القصر، أقيمت الندوة بحضور كل من د.حسن جوجرى مدير المشروع القومى لتطوير المنظومة التموينية، معتز محمد جمال الدين استشاري الحاسب الآلي بالشركة القابضة، المحاسب محمد صدقي عبدالوهاب رئيس مجلس إدارة شركة المجمعات الاستهلاكية، ومسئولي من شركة ميكروسوفت .
بينما أقام بيت ثقافة 26 يوليو يوماً ثقافياً بمقر البيت بثروت، بدأت الفعاليات بمحاضرة بعنوان “مشكلة التلوث فى مصر” ألقتها نجوى شوقي أخصائي المكتبات، أعقبها إقامة ورشة فنية لتعليم الرواد التحريك بواسطة الشفافات إشراف رانيا الجمل مسئول نشاط الرسوم المتحركة.
كما عقد بيت ثقافة أبو قير محاضرة بعنوان “حروف وحكم وأمثال شعبية” بمقر البيت بطوسون، ألقتها عنايات أحمد، تناولت خلالها شرح مجموعة من الأمثال الشعبية تبدأ بحرف التاء منها “التاجر لما يفلس يفتش في دفاتره القديمة، تبات نار تصبح رماد لها رب يدبرها، تبقى عورة وبنت عبد ودخلتها ليلة الحد، تكون في ايدك وتقسم لغيرك، تبجي على أهون سبب، تدبل الوردة وريحتها فيها، تروح فين يا صعلوك بين الملوك”.
بينما أقامت مكتبة النزهة محاضرة بعنوان “تاريخ مدينة الإسكندرية” بمقر جمعية التأهيل المرتكز على المجتمع بسموحة وذلك في إطار احتفالات ثقافة الإسكندرية بالعيد القومي للمحافظة، ألقتها الفنانة التشكيلية سلمى الوقدي متحدثة عن سبب تسمية الإسكندرية، نشأتها وتقسيمها وحضاراتها وأهم معالمها.