الأحد, 28 نوفمبر , 2021 2:04 م
الرئيسية / عاجل / بالمستندات..كارثه تهدد ارواح العاملين فى ماسبيرو 

بالمستندات..كارثه تهدد ارواح العاملين فى ماسبيرو 

كتب/ أحمد ابراهيم :
حصلت “شبكة  انفراد الاخبارية  ” على مستندات تؤكد وجود خلل فى المصاعد التى تم تركيبها مؤخرا بمبنى ماسبيرو ، حيث انها غير مطابقه للمواصفات القياسيه الهندسيه ، ورفض العاملون بادارة  هندسه المشروعات استلامها من الشركه المنفذة  رغم محاولات الضغط عليهم بالاستلام و لكنهم لم يرضخون للتهديدات .
  واكد العاملون انهم ابلغوا من قبل عصام الأميررئيس الاتحاد السابق عن خطورة تلك المصاعد و عدم مطابقتها للمواصفات الفنية محذرين من كارثه بشريه  على أرواح زملائهم العاملين بالاتحاد و ما قد ينتج عنها من أضرار .
وطالبوا الاعلامية صفاء حجازى رئيس الاتحاد بتشكيل لجنة هندسية فنية من خارج العاملين باتحاد الاذاعة و التليفزيون للوقوف على صحة تلك المصاعد و مدى مطابقتها للمواصفات الفنية و الهندسية. مشيرين الى انهم متاكدين ان ” صفاء حجازى ”   ستصطدم بنتائج فحص و تقارير تلك اللجنة ، بشرط ان تكون اعضائها من خارج الاتحاد لمحاسبة من تعامل مع هذة الشركة فى تركيب تلك المصاعد و مدى صلاحيتها أم من عدمها
كان عدد من العاملين قد نشروا مكاتبة  رسمية من رئيس قطاع الهندسة الاذاعية المهندس  أمجد بليغ تم اعتمادها من رئيس الاتحاد السابق عصام الأمير فى  مارس الماضى  ، و التى أفادت بتقليل حضور العاملين للمبنى للحفاظ على الالات و المعدات التى تخدم العاملين و كانت الردود ممزوجة بخوف للبعض انها ضمن ألاعيب الهيكلة المزعومة فى حين قابلها الفرح للبعض الأخر بأنه سيكون حضوره للعمل ثلاث أيام فقط بدلا من الأسبوع كله .على ان تكون فترة  الدوام للعمل أثنى عشر ساعة بدلا من ثمان ساعات دوام لمدة ثلاث أيام مقابل عدم حضور العاملين بقية الأسبوع أى ان عدد ساعات العمل ستصل الى 36 ساعه فى الاسبوع  ، بحجة الحفاظ على المعدات و الالات المستخدمة لخدمة العاملين بالاتحاد .
واعتبر العاملون ان هذة المبررات واهيه وان السبب الحقيقى هو ما تم سرده فى السطور السابقه