السبت, 8 مايو , 2021 3:55 م
الرئيسية / عاجل / بالصور الرئيس يفتتح موسم حصاد القمح من الفرافرة

بالصور الرئيس يفتتح موسم حصاد القمح من الفرافرة

خلال  الإحتفال بإفتتاح موسم الحصاد لعشرة الاف فدان :

القوات المسلحة تنتهى من تنفيذ ثلاث قرى زراعية وخدمية تضم 2000 منزل ريفى كنواة للريف المصرى الجديد

كتب : محمد أمين 

إستمرارا لجهود الدولة في التخطيط الاستراتيجي للمشروعات التنموية والخدمية العملاقة علي ارض مصر شهد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية القائد الاعلي للقوات المسلحة مراسم الإحتفال بإفتتاح موسم الحصاد لعشرة آلاف فدان بمنطقة الفرافرة والذى يعتبر نواة للمشروع القومى لإستصلاح وتنمية مليون ونصف المليون  فدان ونموذجاً للريف المصرى الجديد بما يمثل إضافة كبرى لتحقيق مخططات التنمية الشاملة وتوفير فرص العمل لملايين الشباب من أبناء الشعب المصرى

كما تفقد الرئيس السيسى اول مزرعة تم إستصلاحها وزراعتها على مساحة عشرة آلاف فدان بواسطة الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ، وإنشاء 2 قرية زراعية نموذجية وقرية خدمية كاملة المرافق والخدمات كنواة للريف المصري الجديد والذى يعتبر بداية لتنفيذ سلسلة من المشروعات الزراعية العملاقة ، التى تم التخطيط لها لتغطى كافة أنحاء الجمهورية وتحقق أهداف التنمية المتوازنة بين أقاليم مصر وتقتحم أعماق الصحراء المصرية لخلق مجتمعات عمرانية جديدة تتوفر بها كافة مقومات الحياة من بنية أساسية ومرافق وخدمات .

حضر الاحتفال المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء والفريق أول صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي والفريق محمود حجازي رئيس أركان حرب القوات المسلحة وعدد من الوزراء وعدد من أعضاء مجلس الشعب وقادة الأفرع الرئيسية والمحافظين وكبار قادة القوات المسلحة وعدد من الرموز والشخصيات العامة والاعلاميين وشباب الجامعات .

ووجه المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء خلال كلمته الشكر والتقدير للقوات المسلحة وكافة الشركات المدنية العاملة فى هذا المشروع العملاق مؤكداً ان الاحتفال بموسم الحصاد يأتى تزامناً مع احتفالات المصريين بعيد القيامة المجيد واعياد تحرير سيناء وذكرى الاسراء والمعراج والذى يدل على وحدة وترابط جميع اطياف الشعب المصرى .

واشار الى ان ما تم انجازه فى مشروع المليون ونصف المليون فدان سيساهم فى سد الفجوة الغذائية والحد من استيراد الغذاء وتوفير فرص عمل لالاف الشباب واعادة التوزيع الجغرافى للسكان للخروج من الوادى الضيق .

واشار الدكتور عصام فايد وزير الزراعة الى ان المشروع روعى فى انشاءه استخدام كافة الوسائل التكنولوجيه الحديثة التى تساهم فى تحقيق اقصى استفاده من الموارد المتاحه كما تم عمل كافة التراكيب المحصولية اللازمه طبقاً لنوعيه الارض وتوفير المحاصيل الاستراتيجية الهامة والمحاصيل التصديرية وكذلك المحاصيل ثنائية الغرض مضيفاً ان منطقة الفرافرة 280 ألف فدان من اجمالى مشروع المليون والنصف المليون فدان منها 70 ألف فدان كمرحلة أولى .

وأوضح الدكتور محمد عبدالعاطى وزير الموارد المائية والرى أن مصر تشهد أكبر مشاريع اعادة تدوير المياه حيث يتم حالياً تدوير 20 مليار متر مكعب كما تم وضع برامج كامله لتحسين كفاءة الرى فى كافة انحاء الجمهورية ، مشيراً الى ان مشروع المليون ونصف المليون فدان يعتمد على 11.5% فقط من المياة السطحية والباقى من المياه الجوفية حيث تم حفر 62% من كمية الابار المخطط لها فى المرحلة الاولى مؤكداً ان المشروع سيساهم فى ترسيم الخريطة السكانية لمصر وتوفير فرص عمل وزيادة الرقعة الزراعية لسد الفجوة الغذائية .

وإستمع الرئيس السيسى الى عرض تقديمى من اللواء اح كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة أشار خلاله أنه تم الانتهاء من تنمية وإستصلاح  10 ” آلاف فدان وإنشاء منطقة زراعية تضم ثلاث قرى زراعية و خدمية ومنطقة صناعية بالإضافة إلى المرافق والشبكات

واضاف أن المنطقة الزراعية تم إستصلاحها وزراعتها منها ” 7500 ” فدان يتم ريها بالرش بنظام الرى المحورى بالإضافة إلى ” 2500 ” فدان مجهزة بنظام الرى بالتنقيط ، كذلك حفر ” 40 ” بئر مياه  لتوفير المياه اللازمة للرى ، كما تم إنشاء ” 15 ” حوض أكسدة كلٍ حوض بسعة ” 22 ” ألف متر مكعب لمعالجة المياه المستخرجة من الآبار وإزالة المعادن بمعدل حوض لكل ” 665 ” فدان بالإضافة لإنشاء 15 ” غرفة طلمبات لسحب المياه من أحواض الأكسدة وضخها فى شبكات الرى .

كما يضم المشروع ” 3 ” قرى زراعية تم إنشاؤها لخدمة العاملين بالمنطقة منها ” 2 ” قرية زراعية وقرية خدمية تقع كل قرية رزراعية على مساحة ” 400 ” فدان وتقع القرية الخدمية على مساحة ” 800 ” فدان والتى خطط لها لتستوعب كثافة سكانية من  10 – 15 ألف نسمة .

وتضم القرى 2000 ” بيت ريفى كلٍ بمساحة ” 200 ” م2 يتكون من دور أرضى قابل للتعلية بمساحة ” 100 ” م2 وحوش سماوى بمساحة ” 100 ” م2 .

ولتوفير الإسكان اللازم للموظفين والعاملين بالمنشآت الإدارية والخدمية تم إنشاء ” 40 ” عمارة سكنية

بإجمالى ” 480 ” وحدة سكنية .

كما يضم الريف المصرى الجديد عدد من المبانى الخدمية التى تشمل ثلاث مدارس للتعليم الأساسى و ثلاث وحدات صحية وإسعاف وقسم شرطة وحماية مدنية ووحدة بيطرية و” 3 ” سوق تجارى وإدارة للرى وبنك زراعى وشركة زراعية ومبنى للورش اليدوية وأرض للمعارض ومكتب بريد ومجلس قروى وإجتماعى و ” 9 ” مساجد كذلك انشاء كنيسة بالقرية الخدمية .

كما تم تنفيذ الشبكات والمرافق اللازمة للقرى بإجمالى شبكة تغذية بمياه الشرب تتكون من  2 بئر مياه لتوفير مياه الشرب اللازمة للسكان من خلال محطة معالجة مياه رئيسية تم إنشاؤها لإزالة الحديد والمنجنيز وتنقية مياه الآبار بطاقة 4000 ” م3 / اليوم ،  بالإضافة إلى  ” 3 ” محطات رفع مياه لضخ المياه إلى القرى بطاقة ” 4000 ” م3 / يوم.

كذلك الإنتهاء من شبكة الصرف الصحى التى تتكون من شبكة إنحدار بطول ” 26 ” كم يتم تجميعها فى ثلاث محطات رفع بواقع محطة لكل قرية بطاقة إجمالية ” 3000 ” م3 / اليوم .

بالإضافة إلى ثلاث محطات معالجة ثلاثية لمياه الصرف الصحى بطاقة إجمالية ” 3000 ” م3 / يوم لإستغلال المياه المنتجة منها فى رى المسطحات الخضراء بالقرى من خلال إنشاء شبكة رى للمسطحات الخضراء .

كما تم تصميم شبكة الكهرباء إعتماداً على الطاقة الكهربية الهجين المولدة من الطاقة الحرارية والطاقة الشمسية

وتتكون الشبكة من محطة توليد الكهرباء  قدرة ” 16 ” ميجا ف أ ومحطة توليد الكهرباء بالطاقة الشمسية قدرة ” 4 ميجا ف أ وموزع الجهد بطاقة ” 19 ” خلية وشبكة جهد متوسط تشمل موصلات هوائية بإجمالى أطوال ” 282

وشبكة جهد منخفض تشمل موصلات هوائية بإجمالى أطوال ” 300 ” كم موزعة على  ” 2000 ” عمود لإنارة الطرق الداخلية  بالإضافة إلى شبكة طرق داخلية بإجمالى ” 130 ” كم .

مشيرا الى أن  المشروع الذى تم تنفيذه بسواعد مقاتلى القوات المسلحة جنباً إلى جنب مع الشركات المصرية الوطنية سيساهم فى زيادة مساحة الرقعة الزراعية وخلق مجتمعات جديدة تستوعب الزيادة السكنية المستمرة ، كما يمثل المشروع طفرة عملاقة فى مجال التنمية الزراعية بما يؤهل مصر للوصول إلى مصاف الدول المنتجة والمصدرة للمنتجات والمحاصيل الزراعية ، كذلك البدء فى انشاء البنية الاساسية لاستصلاح 21 الف فدان اخرى فى الفرافرة .

وقام الرئيس السيسى بجولة تفقدية لعدد من المبانى والمنازل بالقرية الزراعية الجديدة والتى تم تصميمها لتناسب الطبيعة المناخية والجغرافية للمنطقة بما يمثل نموذجاً فريداً للريف المصرى الجديد الذى روعى في انشاءة مطابقة المعايير العالمية لخلق مجتمعات زراعية وصناعية جديدة على أسس علمية مدروسة تراعى كافة فئات المجمتع وتوفر الملايين من فرص العمل والحياة الجديدة لشباب مصر .

كما قام الرئيس السيسى بمتابعة أعمال الحصاد لمحاصيل القمح والشعير من داخل المناطق الزراعية الجديدة إيذاناً ببدء موسم الحصاد لتجنى مصر اول ثمار المشروع القومى لاستصلاح المليون ونصف المليون فدان وتبدأ انطلاقتها نحو التنمية الزراعية الشاملة .

QP8A0947 [800x600] QP8A0911 [800x600] QP8A0756 [800x600] IMG-20160505-WA0006 [800x600] IMG-20160505-WA0005 [800x600] IMG-20160505-WA0003 [800x600] IMG-20160505-WA0001 [800x600] FAF_5488 [800x600] 6 [800x600] 5 [800x600] 1 [800x600] 3 [800x600] 4 [800x600]