السبت, 8 مايو , 2021 9:39 م
الرئيسية / عاجل / ضربة عسكرية تكشف إخوان البانجو والخشخاش بسيناء

ضربة عسكرية تكشف إخوان البانجو والخشخاش بسيناء

خاص / شبكة إنفراد الاخبارية

وجهت قوات حرس الحدود في شمال سيناء ضربة قوية للعناصر الارهابية في بعض مدن شمال سيناء والذين ثبت وجود تعاون وتحالف بينهم وبين عصابات تهريب المخدرات بعد أن تم اكتشاف عدة مزارع لنبات البانجو والخشخاش، وأن هذه المزارع مملوكة لعناصر إخوانية  وذلك بحسب تقرير نشره  مركز المزماة للدراسات، حيث ذكر أنه يتم تأجير تلك الاراراضى  العصابات مقابل مبالغ مالية كبيرة تستخدم في تمويل أنشطة الإرهاب وشراء السلاح والمتفجرات.

وأظهرت التحريات أن حكومة الإخوان في عهد هشام قنديل قامت بتوزيع مساحات من الأراضي في شمال سيناء على العناصر الإخوانية تحت ستار استصلاحها وزراعتها، إلا أن الهدف الحقيقي كان هو استخدامها كمناطق لزراعة النباتات المخدرة ومنحها لتلك العصابات مقابل مبالغ مالية كبيرة لأصحابها من إخوان شمال سيناء.

وشملت الضربة العسكرية والأمنية القوية ضبط 21 مزرعة خشخاش منها 14 مزرعة مملوكة للعناصر الإخوانية، وأن هذه المزارع تحظى بحماية من العناصر الإرهابية ومنهم عدد من أعضاء تنظيم أنصار بيت المقدس الإرهابي، وتم العثور على أوراق ومستندات تؤكد الشراكة الإجرامية بين الإخوان وعصابات زراعة المخدرات.

وقد أكد اللواء محمد نور الدين الخبير الأمني ومساعد وزير الداخلية المصري السابق أن علاقات الشراكة بين جماعة الإخوان الإرهابية وعصابات تهريب المخدرات ليست جديدة ولكنها تمتد لعدة سنوات إلا أنه وبعد وصول الإخوان للحكم توثقت هذه العلاقات بشكل قوي وخاصة بعد أن اختار الإخوان مسار الإرهاب ضد الشعب المصري، وأن غالبية مزارع البانجو والخشخاش في شمال سيناء مملوكة لعناصر إخوانية.